إلى قطر

إلى قطر

السيد عبد الكريم أحمد

إلى قطر

*****

قطر ليست خطر

أخٌ صغير غِلط إذا إعتذر

وكل بنى آدم خطاء وهذه سِمة البشر

أُخِيتى إبنة العروبة قطر

إعلمى أن معظم النار من مستصغر الشرر

وأن من يلعب بالنار أول من يُصِبهُ الضرر

وأن من تؤذى جيرانها هى فى سقر

و إن أظهرت التقوى وأخواتها منها فى ريِبة و حذر

هذا قول رسولنا ولا خير فى نجواها بسحر

لن يضيرك أن تعتذرين عما منك صدر

والإعتراف بالحق فضيلة فيه حِكم و عِبر

فكلنا فى مركب واحد ولازال أمامنا طول السفر

وأنك من أمة بدو و عرب و ريف و حضر

فى رباط ليوم الدين هكذا شاء لها القدر

لا داعى لسلوكيات لا تجدى و لاتبقى ولا تذر

و تعلمنا نحن بنو العرب كلام الكبير يُحترم و يُتعبر.

مقالات اخرى

Leave a Reply