جديد الكتب

أولاً أخذوا روما

تألف: ديفيد برودرعرض وترجمة: نضال إبراهيم بعد وصول حزب ليجا (رابطة الشمال) لأول مرة إلى المشهد السياسي في إيطاليا 2018، ومحاولاته إنشاء حزب محافظ على الصعيد الوطني، ودمج النخب التقليدية حتى في مناطق لم تصوّت له، يعاين هذا الكتاب تاريخ إيطاليا الحديث، ويقدم رسائل تحذير من المستقبل، وخوف من انهيار الحياة الديمقراطية العامة في إيطاليا، ثم في عموم الغرب. في العقود الثلاثة الماضية عانت إيطاليا من تباطؤ في النمو الاقتصادي، وانهيار في البنية التحتية، ووجد الشباب العاطل عن العمل مستقبلهم عالقاً. انعكست هذه المشكلات في سياسات البلاد، من فضائح سيلفيو برلسكوني إلى صعود اليمين المتطرف. في هذا العمل، يبين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى