مقالات رئيس التحرير

يوم تاريخي وعام استثنائي

محمد سعيد القبيسي

تحتفل الإمارات في الثاني من ديسمبر من كل عام باليوم الوطني ويتميز الاحتفال هذه المرة، بتزامن عام الخمسين على قيام الدولة مع استضافة دولة الإمارات لمعرض إكسبو 2020 في إمارة دبي كحدث عالمي استثنائي، والذي أعلن افتتاح أبوابه مجاناً أمام الزوار اليوم الخميس 2 ديسمبر للاحتفاء بهذه المناسبة التاريخية.

علاوة على ذلك، يشهد عيد الاتحاد الخمسين عرضاً مسرحياً عائماً وسط أجواء الطبيعة وجبال الحجر في سد حتا، لإلقاء الضوء على الروابط المتجذرة بين البشر والطبيعة والتكنولوجيا، باستعراض تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، وتقديم سرد قصصي فريد ينقل صورة الحاضر، ويقدم لمحة سريعة للمستقبل المشرق الذي يقف على أعتاب كل من يعد الإمارات موطناً له.

في هذا اليوم المميز، تقام الاحتفالات في كل مكان، حيث تزدان الشوارع بألوان علم دولة الإمارات، وترتفع الرايات أعلى الأبراج والمنازل، ويبرز الأحمر والأخضر والأبيض والأسود وسط الحدائق والمنتزهات والشواطئ، وضمن مراكز التسوق وناطحات السحاب، مع إطلاق العديد من الفعاليات الثقافية والأنشطة الترفيهية في الهواء الطلق، فضلاً عن الحفلات الموسيقية وخصومات التسوق وغير ذلك الكثير.

أما الجدير بالذكر فهو أن الأنشطة المرتبطة بعام الخمسين تهدف إلى تحقيق غايات نبيلة، مثل تشجيع الشباب على وضع الخطط الطموحة للخمسين عاما القادمة، ودعمهم بشتى السبل والآليات لتحقيق منجزات نوعية ابتكارية تعزز نمو الحضارة وازدهار الوطن، إضافة إلى تشجيع المبادرات طويلة الأمد، وتمكين المواطنين والمقيمين من المشاركة في دفع عجلة التقدم، ودعوة كل من يعتبر الإمارات وطناً له إلى التأمل في قيم الماضي وتكريم إنجازات الآباء المؤسسين.

ليس هذا فحسب، إذ تسعى دولة الإمارات إلى تحقيق قفزة نوعية في نمو الاقتصاد الوطني بحلول سنة 2030م، تتلاءم مع خطتها الطموحة ورؤيتها المئوية التي تتطلع من خلالها لتكون أفضل دولة في العالم أجمع بحلول عام 2071م.

وفي هذا الصدد، أشاد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بإسهامات مختلف الجنسيات التي شاركت أبناء الوطن في بناء هذه الدولة الحضارية الفتية، حيث قال سموه: «إن عالمنا اليوم يتغير بسرعة غير مسبوقة، ويصاحب ذلك التغير العديد من الفرص التي تفتح الآفاق للابتكار والإبداع.. فعلينا جميعاً مضاعفة الجهود، والعمل على خلق أفكار جديدة ومبادرات نوعية، والمحافظة على ثرائنا وقيمنا وتنوع مجتمعنا، لتسهم جميعها بغد أفضل ومستقبل مشرق لوطننا».

كل عام واماراتنا الحبيب في أمن وأمان واستقرار وسلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى