غير مصنفة

أين استثمارات إعادة التدوير؟

شيماء المرزوقي

سئل أحدهم هل يفضل قراءة الكتب ورقياً أم إلكترونياً، فكانت إجابته أنه تعوّد، مثل الجميع، على القراءة الورقية فملمس الكتاب وحتى رائحته لها طعم مميز يشجع على القراءة، إلا أنه عاد للقول: على الجميع وبما أننا وجدنا بديلاً هو الكتب الإلكترونية، حتى إن لم تعجبنا، التوجه نحوها والتعود عليها. وكان تبريره أننا بهذا سنحمي الأشجار من القطع أو التقليل من عمليات إزالة الغابات من أجل صناعة الورق. وهذه النقطة التي أردت أن ألتقطها وهي أنه يفترض في التطور والتقدم بشكل عام الذي يشهده عالمنا أن يساهم بطريقة أو أخرى في حماية كوكبنا من التلوث ومصادر التغير المناخي، فعندما يتم التوجه نحو الطاقة النظيفة فإن الاعتماد على الطاقة الأحفورية التي تسبب كل هذه الأدخنة والانبعاثات للكربون يجب أن يقل حتى يصل إلى نقطة الصفر، ولكن الذي يحدث على أرض الواقع مختلف تماماً حيث يظهر أن التطور التكنولوجي تحديداً له عواقب وخيمة على كوكبنا والتوازن الدقيق فيه.. قرأت قبل فترة دراسة أعدتها جامعة الأمم المتحدة والاتحاد الدولي للاتصالات ورابطة النفايات الصلبة الدولية، وحظيت بدعم من منظمة الأمم المتحدة، جاء فيها أن النفايات الإلكترونية في أنحاء العالم شهدت زيادة في العام الماضي إلى مستوى قياسي بلغ 45 مليون طن، وأنه لم يتم إعادة تدوير سوى عدد محدود من أجهزة التلفزيون والهواتف المحمولة وغيرها من الأجهزة. وأوضحت الدراسة أن السبب ارتفاع مستويات الدخول وتراجع أسعار كثير من المنتجات مثل الألواح الشمسية وحتى المبردات ما تسبب في زيادة كميات النفايات الإلكترونية، التي يمكن تعريفها بأنها كل شيء به فتحة للكهرباء أو بطارية، بنسبة 8 بالمائة من 41 مليون طن في آخر تقييم أُجري عام 2014.
وبالتالي فإن وزن النفايات الإلكترونية في عام 2016 كان يعادل وزن برج إيفل نحو 4500 مرة، والمواد الخام داخل النفايات المعدنية في العام الماضي قدرت قيمتها بنحو 64.61 مليار دولار.
أما المستقبل فهو أكثر قتامة حيث جاء في الدراسة أن النفايات الإلكترونية مرشحة للزيادة إلى 52.2 مليون طن في عام 2021.
لذا أعتقد أن عمليات إعادة التدوير الصناعية يجب دعمها وأن توضع في مبادرات استثمارية تحقق النجاح وتشجع التجار والمستثمرين للتوجه نحوها، هذه المبادرات يجب أن تكون متفاعلة وقوية وسريعة تواكب هذا الزخم الصناعي للمعدات والأجهزة التي باتت في متناول الجميع لتكون صناعة إعادة تدوير قوية لنحافظ على البيئة ونصونها للأجيال القادمة.

Shaima.author@hotmail.com
www.shaimaalmarzooqi.com

Original Article



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى