مقالات عامة

ما أبرز تقنيات العام الماضي؟

مارك لونستين*

برزت خلال العام الماضي العديد من الأجهزة والتقنيات الجديدة التي أحدثت تغيراً ثورياً على مشهد التكنولوجيا التي غزت العالم خلال العقد الماضي، وتتوزع بين أجهزة الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية، والساعات التي يمكن ارتداؤها، وأجهزة الألعاب وغيرها. ومن أبرز ما ظهر من التقنيات المتعددة خلال العام الماضي الذي شهد الكم الأكبر من الإصدارات الجديدة من الأجهزة، جهاز ألعاب ننتيندو سويتش الذي أطلقته شركة ننتيندو، إذ يضم العديد من الخصائص الجديدة والمتميزة، التي تتضمن إمكانية الاستغناء على جهاز التحكم بالكامل، وإنهاء للمغامرة أو اللعبة على أجهزة التلفاز أو الشاشات المنزلية. إضافة إلى ذلك فإنه يحتوي على قلم ذكي يتم بواسطته إجراء العديد من الخيارات على الجهاز.
وأصبحت الهواتف الذكية خلال السنوات الماضية أهم الأجهزة التي يعتمد عليها الناس في الاتصال مع من حولهم، وأضحت اليوم أقوى من ذي قبل وتؤدي الكثير من المهام، إذ قامت شركة سامسونج باختراع سامسونج DeX، الذي يعتبر سطح مكتب لهواتف سامسونج اس 8 أو سامسونج نوت 8، ويعمل كلوحة مفاتيح أو فأرة حاسوب، ويمكنه التحكم في أجهزة التلفاز والحواسيب الشخصية Labtops، فضلاً عن البرامج التي يتضمنها مثل برنامج البريد «Outlook» ويوتيوب، فضلاً عن برامج وتطبيقات تعديل الصور. أما لوحة المفاتيح اللاسلكية Logitech فبمجرد تحريك تلك الأسطوانة الصغيرة التي تقع في طرف اللوحة، يمكن للمستخدم التنقل بين النوافذ المختلفة لمتصفح جوجل كروم، وعند الضغط عليها يتم إيقاف أو تعليق التطبيقات المتوافقة مع اللوحة.
ويعتبر جهاز حاسوب فولتا في Volta V من أجمل الأجهزة وأكثرها كفاءة، وهو من النوع المكتمل الذي يتضمن كل المكونات الداخلية فيما عدا الشاشة، ويحيط به صندوق خشبي، ويعمل النظام بسوائل تبريد تعزز كفاءة المعالج المركزي للجهاز، ويتضمن أيضاً نظام برمجية الجرافيكس الذي يناسب عشاق ألعاب الفيديو. ورغم اتجاه الكثيرين من مستخدمي الحواسيب المحمولة أو اللوحية لمشاهدة الأفلام من خلالها، فإن حاسوب إل جي جرام الجديد يمكنه القيام بالعديد من المهام في آن واحد، سواء العملية منها أو الترفيهية، حيث يمتاز بخفة وزنه مقارنة بالأجهزة الأخرى، ويقل في سماكته عن حتى عن بعض الهواتف الذكية، ويمتلك الجهاز معالجاً تبلغ سرعته أضعاف الأجهزة اللوحية وشاشة أكبر حجماً وبطارية ذات عمر أطول.
ومن التقنيات الأخرى أيضاً نظام «أناتيك» السمعي الذي يعتبره البعض أفضل نظام سمعي ظهر حتى الآن، إضافة إلى مشغل موسيقى مايتي الذي تنتجه آبل، وساعة آبل الجديدة من الجيل الثالث، والتي يمكنها أن تحل محل الهواتف الذكية في بعض خصائصها، ويمكن إجراء المكالمات الصوتية وإرسال واستقبال الرسائل النصية واستلام التنبيهات التي تصل إلى الهاتف من خلال شاشة الساعة الذكية.

*تك أوبنيان

Original Article



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى