جديد الكتب

الاستثنائية والبراءة الأمريكية

تأليف: روبرتو سيرفينت وداني هايفونج وغلين فورد عرض وترجمة: نضال إبراهيم سمع وقرأ الأمريكيون أخباراً مزيفة على مدار تاريخهم مثل أنباء عن أن العبودية شيء من الماضي، وأنهم لا يعيشون على أرض مسروقة من سكان أصليين، وأن الحروب التي تخوضها بلادهم هي لنشر الحرية والديمقراطية في العالم، وأن السجون تبقيهم آمنين، والشرطة تخدم وتحمي. يقف المؤلفون عند هذه الروايات السائدة لدى مواطنيهم الأمريكيين، ويكشفون مدى صحة ما يثار إعلامياً وأدبياً في الوسط الشعبي الأمريكي. يطرح المؤلفون أسئلة مهمة مفادها: هل حقاً «أنقذت الولايات المتحدة» العالم في الحرب العالمية الثانية؟ هل يجب على الرياضيين السود التوقف عن الاحتجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى